Music | موسيقى

عالسّريع* – ليال جامحة في خليج جوانتانامو – الكوميناز

Wild nights in Guantanamo bay – The Kominas

بقلم: حنين عودة الله

موسيقى الرقص الصاخبة

شاب يرتدي الأقراط وتغطي جسده الوشوم

إسطنبول, 2015

كان ذاك يؤدي عرض تزلج في إحدى المدن الترفيهية، كان أعلى التلة الاسمنتية في الحلبة يستعد لأداء حركة يبدو أنها أشد خطورة من سابقاتها

رفع يديه إلى السماء يصلي أو يطلب الحماية…

امتزاج غريب في لحظة خاشعة

انجذاب حائر

أو

تقوى كور

كان أول تصادم لي مع فرقة الكوميناز في الموسيقى التصويرية لفيلم “التقوى كورز” المأخوذ عن الرواية التي تحمل الاسم نفسه للكاتب مايكل محمد نايت، والتي تتحدث عن مجتمع بانك مسلم من خلال قصة بيت سكني جماعي يتمازج فيه التمرد والخشوع؛ يرتدي فيه الإمام التسريحة الموهاكية، وتقام فيه الصلاة على أثر ليلة جامحة من الموسيقى و الجنس و السكر.

فمصطلح تقوى كور يجمع بين التقوى من الاسلام و “كور” من موسيقى الهاردكور الصاخبة المتفرعة عن البانك، ولد مع الرواية ثم حمله سائر المنبوذين والمتمردين والبانك الذين لم يجدو لنفسهم مكانا في مجتمعاتهم الإسلامية ولا في مشهد البانك الأبيض.

kominasgirltshirt

Wild nights in Guantanamo bay, 2008

“ليال جامحة في خليج جوانتانامو” هو أول ألبوم لفرقة  الديسي- بانك “الكوميناز”، و هي فرقة نشأت في بوسطن، الولايات المتحدة عقب أحداث الحادي عشر من سبتمبر التي تبعها تفش للعنصرية ضد الأمريكيين المسلمين و ذوي الملامح العربية، وهو من أوائل الألبومات التي تبنت وسم التقوى كور في محتواها.

يتضمن الألبوم عددا من الأغاني التي تجمع إيقاعات رقص بنجابية مع تأثيرات من نماذج موسيقى البانك الأولى في السبعينات،  وتصاحبها كلمات من الثقافة الإسلامية يتخللها بعفوية آيات قرآنية. يبدأ الكوميناز بوضع أنفسهم في الأصول التاريخية للبانك مرددين ما قد يوصف بنشيد البانك الإسلامي “الشريعة الإسلامية في الولايات المتحدة” على غرار “الأناركية في المملكة المتحدة” لسابقتها فرقة السكس بيستولز و التي جاءت في سياق مشابه؛ انتقادا لظروف سياسية و اجتماعية. فيقول جوني روتن ” أنا antichrist، أنا أناركي” و يقول باسم أسماني “أنا إسلامي، أنا antichrist”.

يقدم الكوميناز هويتهم: فنانين، مولعين بثقافة آباءهم؛ “في لاهور تمطر ماء، في بوسطن تمطر أحذية” كتبت من قلب ال“mosh pit”عقب مهاجمة أحد أعضاء الفرقة من قبل شباب بيض بسبب كونه “بني”. “هل تذكرين ست ليال من الرياح الموسمية” و “كيف لي أن اسبح 9000 ميل” نوستالجيا حلوة مرة نحو ثقافة الموطن الأصلي. و متمردين على حصرهم وحصر الاسلام في شكل واحد! “رومي كان مثليا، لكن وهاج fag” هاجمت الإمام سراج وهاج الذي أقر حرق مسجد يرحب بالمثليين المسلمين في نيويورك. يقدم الكوميناز نسج مميز في موسيقى منعشة ترتدي الصور النمطية باستهزاء و تلقي بكل ما هو مهين في وجه العنصرية و التعصب. ومن لا يمعن في فهم كلماتهم يجد نفسه ينتظر أن “يفجر الgap انتحاريا” بينما يفجر الكوميناز محرمات الإسلام السائد ف”محمد كان سيترك مريم المجدلية تتأوه”. عبارات صارخة، صاعقة و مغضبة، فـ-“كل أرض هي كربلاء كل يوم هو عاشوراء” ثم تستكمل ” أريد handjob” تجعل أي شخص عادي يصرخ ما هو هذا بحق الحسين!

وهو ببساطة عندما ينطلق الباكستاني-الإسلامي بانكا!

https://kominas.bandcamp.com/album/wild-nights-in-guant-namo-bay

عالسّريع هي محاولة ما اطحنلكوش مخّكم وبس اقول اللي عندي عالسّريع عشان تكمّلوا تبحبشوا لحالكو.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s